الخولنجان مضاد لجميع الأمراض

الخولنجان مضاد لجميع الأمراض
إنّ عشبة الخولنجان تقي من داء السرطان وذلك جرّاء احتوائها على مضادات أكسدة تسمى جلانجين Galangin. تتحصّن مضادات الأكسدة تلك في جذور عشبة الخولنجان، لذلك يفضّل تناول الجذور لتحقيق الفائدة. أمّا عن أنواع السرطان التي تعمل عشبة الخولنجان على محاربتها فتشمل الآتي، سرطان المعدة سرطان الدم، سرطان الجلد، سرطان البنكرياس، سرطان القولون، سرطان الثدي، سرطان الكبد. لقد وجد أنّ احد فوائد الخولنجان تكمن في قدرته على المساهمة في زيادة عدد الحيوانات المنويّة وجودتها أيضاً، حيث تبيّن أنّ عدد الحيوانات المنوية ازداد عند الرجال الذين تناولوا عشبة الخولنجان ثلاثة أضعاف عن غيرهم. تقلّل عشبة الخولنجان الاصابة بالإلتهابات، وتمتاز بخصائصها المضادة للإلتهابات، من هنا علينا الإدراك انّ هناك بروتين معين في جسم الانسان يدعى Tumour Necrosis Factor alpha، تعمل على تنظيم ردة فعل الجهاز المناعي، لكن تحفيزه أكثر من الطبيعي من شأنه أن يرفع من خطر الاصابة بالالتهابات المختلفة. ومن ناحية أخرى، تحتوي عشبة الخولنجان على المغذيات النباتية Rhytonutrients التي تكبح النشاط الزائد للبروتين سابق الذكر، مما تساعد بدورها في خفض خطر الاصابة بالالتهابات. تساهم عشبة الخولنجان في تقليل تكاثر البكتيريا والفطريات، وهذا يعني انّ لعشبة الخولنجان دوراً في محاربة الاصابة بالأمراض البكتيرية والفطريّة، حيث انها تقلل تكاثر أنواع كثيرة ومتنوعة من الأمراض البكتيرية بما فيها تلك المسببة لإلتهاب المعدة والتسمم الغذائي وغيرها الكثير. تمتلك عشبة الخولنجان خصائص مضادة للأكسدة وتمتاز بأنها تحوي على مضادات كسدة فعالة ما يعني أنّ لتلك العشبة فوائد صحيّة هامة. انّ أهم فوائد مضادات الأكسدة تكمن بعملها على محاربة تراكم الجذور الحرة الضارة في الجسم، والتي يسبب تراكمها الاصابة بالعديد من الأمراض المزمنة مثل السكري وأمراض القلب. ومن فوائد عشبة الخولنجان انها تعين في تعزيز صحة الدماغ ككل وهذا يشمل حمايته من الاصابة بالعديد من الأمراض المختلفة مثل الزهايمر والاكتئاب كما تحسن عمل المعدة والجهاز الهضمي، كما تساعد على علاج الاسهال والغثيان والقيء، وتحسن تلك العشبة الذاكرة كما تخفض نسبه السكر في الدم والكوليستيرول الضار في الدم.
الكلمات المخصصة لهذا المقال:
الصحة

مقالات شبيهة

عرض جميع المقالات
الجلوس 6 ساعات يومياً يزيد مخاطر إصابة النساء بالأورام الليفية

الجلوس 6 ساعات يومياً يزيد مخاطر إصابة النساء بالأورام الليفية

وجدت دراسة صينية أن قضاء 6 ساعات أو أكثر من وقت الفراغ المستقر كل يوم…

ما علاقة حكة البشرة بالتوتر؟

ما علاقة حكة البشرة بالتوتر؟

التوتر جزء من الحياة، وتتفاعل أجسامنا معه بطرق مختلفة، وبالنسبة للبعض، فإن تأثير التوتر يتجاوز…

أعراض وأسباب هشاشة العظام

أعراض وأسباب هشاشة العظام

لطالما اهتمت النساء طيلة حياتهن بأناقتهن وحيويتهن، حتى إن كل واحدةٍ منهن تسعى دائماً لأن…