"مناولة باليد وسلام بلا مصافحة"... إستفيقوا قبل الأسوأ

 ريكاردو الشدياق

قامت الدنيا ولم تقعد. شمّر كهنة وناشطون روحيّون عن سواعدهم ليبدأوا معركة الدفاع عن إيمانهم المسيحي والتقاليد الكنسيّة. أشعلوا مواقع التواصل الإجتماعي بلا هوادة... أمّا السبب؟ فبيان للمطارنة الموارنة يتضمّن إجراءات وتدابير موقتة لتفادي تناقل فيروس "كورونا" في الكنائس.
لم يبقَ اتّهامٌ إلاّ وصدر بحقّ المطارنة، والكنيسة برمّتها، كأنّها لم تنطلق إلاّ من لبنان ولا يعود القرار إلاّ إليه. تدبيران موقتان فقط أوصت بهما بكركي للوقاية من الفيروس: سلام من دون مصافحة في القداديس ومناولة القربان المقدّس باليد، فاشتعلت النفوس سريعاً رفضاً لهذه التوصيات على اعتبار أنّها "تمسّ بقيمة الذات الإلهيّة"، وليتها تشتعل العقول قليلاً بدل النفوس.
لن ندخل في صحّة هذه التوصية أو عدمها، لكنّ الثابت أنّه ليس الأمر الأوّل الذي يُحدث اختلافاً وخلافاً داخل الكنيسة، ولن يكون الأخير، لكنّ الأنكى أنّ السلطة الروحيّة المسيحيّة، وسيّما المارونيّة، تُمرّر الموضوع في كلّ مرّة من دون توحيد وجهة النظر ولا إصدار موقف توضيحي حيال مسائل جوهريّة تتعلّق بالإيمان المسيحي، علماً أنّ البابا فرنسيس يتطرّق، إن في عظاته أو في تغريداته عبر "تويتر"، إلى النقاط التي تُريد الشريحة الكبرى من المسيحيّين حول العالم سماعها.
أصدر مجلس المطارنة بيانه حول المناولة والسلام وغيرهما، من دون إرفاق المضمون بتاتاً بأيّ شرح للرأي العام المسيحي حول جواز المناولة باليد وفق التعاليم، ولم يتمّ تكليف أيّ مسؤول روحي في البطريركية لتبرير التوصية وحسم الجدَل حولها، ما أدّى إلى انقسام في أوساط الكهنة الذين عبّروا عن ذلك، حتّى تحوّلت القضيّة إلى إشكالات متنقّلة بين الكهنة على صفحات الـ"فايسبوك".
والأسوأ بعد، أنّ عدداً من الناشطين أطلق حملةً تدعو إلى رفض المناولة باليد خلال القداديس هذا الأحد في مختلف المناطق اللبنانيّة، كأنّ ضجّة "مشروع ليلى"، التي كادت تتحوّل إلى مواجهة، لم تكن تنقصنا في الصيف الماضي.
أمّا ما لم يسأل عنه أحد، فيكمن في تساؤل: هل كان الجميع على طاولة المطارنة موافقٌ على مضمون البيان؟ مَن أيّد ومَن عارض وهل صدور البيان يعني أنّ الأكثريّة وافقت عليه؟
على كلّ حال، الأسئلة كثيرة في الكنيسة، وقضايا أخرى، سبق وكتبنا عنها سابقاً، تغلي وتفور من علامات الإستفهام التي يبدو أنّها ستزداد كثيراً على وقع انفجار الفساد وسقوط الهيكل...

 

الكلمات المخصصة لهذا المقال:
مجتمع

مقالات شبيهة

عرض جميع المقالات
انطلاق المرحلة الثانية من التعقيم في بيروت استكمالا لخطة المحافظ شبيب

انطلاق المرحلة الثانية من التعقيم في بيروت استكمالا لخطة المحافظ شبيب

صدر عن دائرة العلاقات العامة في بلدية بيروت البيان الآتي: "بتوجيهات وزير الداخلية والبلديات العميد…

تعقيم مدينة بيروت مستمر وفقا لخطة المحافظ شبيب

تعقيم مدينة بيروت مستمر وفقا لخطة المحافظ شبيب

 وزعت دائرة العلاقات العامة في بلدية بيروت البيان الآتي: "متابعة للمرحلة الثانية من عملية التعقيم…

فوج حرس بيروت وضع خطا ساخنا للابلاغ عن أي خرق لقرار التعبئة العامة

فوج حرس بيروت وضع خطا ساخنا للابلاغ عن أي خرق لقرار التعبئة العامة

 وضعت قيادة حرس مدينة بيروت رقم هاتف للخط الساخن 01442259 بتصرف أهالي بيروت وسكانها على…