لحظة العثور على فتاة بعد قضائها 3 أسابيع تائهة في المحيط

لحظة العثور على فتاة بعد قضائها 3 أسابيع تائهة في المحيط

قضت فتاة مراهقة ثلاثة أسابيع تائهة في عرض المحيط الأطلسي قبل أن تعثر عليها فرق الإنقاذ واضعة نهاية لقصة مأساوية أصابت مجموعة مهاجرين.

وعثرت مروحيات الإنقاذ التابعة لسلاح الجو الإسباني على الفتاة المراهقة التي بقيت وحيدة في قارب صغير لمدة 22 يوما بعد غرق رفاقها من المهاجرين.

وشاركت الشابة البالغة من العمر 17 عاما، من ساحل العاج، قصتها على شبكة “بي بي سي”، حيث شرحت عن تفاصيل لحظاتها الأخيرة المأساوية على القارب الذي تقاذفته الأمواج لمدة 3 أسابيع.

العثور على الفتاة وضع حداً لنهاية حادثة تعتبر من أكثر الحوادث المأساوية المعروفة التي تتعلق بمهاجرين من جزر الكناري في المحيط الأطلسي، حيث غرق 59 راكبا ونجا منهم 3 فقط، كانت عائشة التي عثر عليها وحيدة في البحر هي الأخيرة، حيث تم لم شملها مع عائلتها.